دخلت عليه فوجدته وحيدا في البيت غنظر الى عينيها فقرا فيهما انها تشتهي النيك بكل الوضعيات فجلس على الطاولة ففهمت منه انه يريدها ان ترضع زبه الغليظ فانقضت عليه وبدات تمصه كالمكنسة حتى قذف حليبه على وجهها ثم جاء دوره فاخذ يداعبها ويلحس كسها حتى انتصب قضيبه من جديد فنكها احلى نيكة بجميع الوصعيات

comments powered by Disqus