كيف فعلها الفحل المصري مع زوجة صديقه السورية في الشام في اقوى قصة جنسية تعبق بالتفاصيل الساخنة المثيرة العامرة باقوى سكس نيك حارق محرم لتسطير اطيب صور سكس عربي في عقلها بين لبوة متزوجة وشاب اعزب عاشق لتلويع النساء واصطيادهم… نعود بكم الى السطور الرائعة والتي حدثت بالصدفه فى شقه حمات الفوفو على يد فحل اسمه مازن عمره 25 سنه… هذه القصه حدثت عام 2010 حيث اننى كنت مع صديق ونحن نسير بالسياره فقابلنا صديق له وكان مهموما جدا!! وعندما ساله صديقي: ما الذى يحزنك الى هذه الدرجه؟ فقال له: لما نجلس فى مكان سوف اقول لك واسولف كل التفاصيل, وعندها قال له احتمال الرجل لا يعرفني ولا يريد ان يتكلم امامى فقال: لا لا لا ابدا!! وسالنى: هل انت متزوج؟ فقال نعم فقال حسنا لاجل ذلك انت ممكن تفهم اكثر منه واخذتهما وجلسوا فى قهوة عندى وعرفت انه اسمه مسعود وبعد التعارف وجدته يعرى كتفه ويقول مراتى هى اللى عملت كده وسالته ليه فقال اتخنقنا مع بعض وهو بضربها عضتنى هذه العضه فهدائته وقاله, احكيلى ايه اللى حصل وصديقه ميت على روحه من الضحك ويقول ادى المتزوجين لاجل ذلك كده مش يريد اتجوزولم يحترم شعور صديقه فقال له احكى انا اسمعك..

وعرفت اللبوة انه عنده صبيين وهو فقير ساعده اقربائه حتى تزوج فى شقه فى الشام وقد عاشروا له زوجته في الر لقاء ذلك واقاموا معها اشد سكس نيك محرم لم تشهده البلاد العربية لتسطير اطيب صور سكس عربي في عقلها وفقره كان سبب الخلاف مع حمويه وخصوصا حماته التي لم تستطع تحمله وهي شجعت ابنتها على فعل الفاحشة وتركه من اليوم الاول ومعظم المشاكل كانت كونه لا يعمل مثل باقي الرجال في وظيفة ثابتة بل كان الفحول يعرضون عليه بعض الاعمال كي يختلو مع زوجته فيدفعون له القليل من المال ويرسلوه بعيدا وبسبب عهر زوجته فهو لم يتجرا على معارضتها او اهلها بل كان خاضعا لسلطان كسها الذي لم يقوى على اخضاعه في يوم من الايام….فلا بالجنس ولا بالضرب وهو الامر الذي زاد من عهرها حتى فجرة في وجه كل العادات والتقاليد وسطرت الفظاعات مع عشاقها المجانين..

 

comments powered by Disqus